12 من أكثر المخلوقات فتكاً بالنسبة للإنسان على الكوكب أجمع


12 من أكثر المخلوقات فتكاً بالنسبة للإنسان على الكوكب أجمع 1428
 
إن تساءلتم ما هي أكثر الحيوانات خطورة بالنسبة للإنسان على الكوكب فربما ستكون إجابتكم الأسد، والنمر، أو سمك القرش، ومع أن هذه الحيوانات لديها خبرة واسعة في الافتراس فهناك العديد من الحيوانات الأخرى التي لا تبدو بهذه الخطورة ولكنها أكثر فتكاً بكثير من مفترساتنا التقليدية هذه.
في هذا المقال على موقعنا «دخلك بتعرف» سنتعرف على أكثر 12 حيواناً يتسبب في هلاك الكثير من الأشخاص، ليس فقط على اليابسة، بل في الماء أيضاً.
1. البعوض:
 12 من أكثر المخلوقات فتكاً بالنسبة للإنسان على الكوكب أجمع 1-155
حسب منظمة الصحة العالمية، فإن 735 ألف شخص يموتون كل سنة بسبب أمراض ينقلها البعوض، حيث يعدي مرض الملاريا وحده 200 مليون شخص، ويسبب وفاة 600 ألف بينهم، كما يحمل البعوض حمى الضنك، والحمى الصفراء والتهاب الدماغ.
ومما يزيد من خطر البعوض على الإنسان هو عددها الهائل، وما يميزها عن باقي الكائنات الخطيرة كونها تتواجد في كل بقاع الأرض تقريباً في أوقات متعددة من السنة، وفي موسم تكاثرها يصبح عدد أفرادها الأكبر في العالم بعد النمل والنمل الأبيض.
2. الأفاعي:
12 من أكثر المخلوقات فتكاً بالنسبة للإنسان على الكوكب أجمع 1-156 
أفعى «الطفى المنشارية» Saw Scaled Viper
يموت حوالي 50 ألف شخص سنوياً بسبب الأفاعي، وأكثر هذه الأخيرة سمّية تدعى أفعى «تايبان الصحراء»، التي يستطيع سمها قتل إنسان خلال أقل من 45 دقيقة، ويموت حتماً 85٪؜ ممن تلدغهم، غير أنها ليست الأفعى الأكثر فتكاً لأنها نادراً ما تلدغ أحدهم.
يذهب لقب أكثر الأفاعي فتكا إلى أفعى «الطفى المنشارية» التي على الرغم من أنها لا تصنف بين أكثر 10 أفاعي سمّية، وفقط 10٪؜ ممن تلدغهم يموتون، فإنها تقتل حوالي 5000 ضحية كل سنة، وذلك بسبب كونها تعيش قريباً من الأماكن السكنية، فموطن أفعى «تايبان الصحراء» هو وسط أستراليا، أما أفعى «الطفى المنشارية» فتعيش في باكستان، والهند، وسريلانكا، ومناطقاً من الشرق الأوسط ومن أفريقيا شمال خط الأستواء.
3. الكلاب:
 12 من أكثر المخلوقات فتكاً بالنسبة للإنسان على الكوكب أجمع 1--70
صورة: Daniel Becerril/Reuters
لربما كانت الكلاب أفضل صديق للإنسان، ولكنها ليست أفضل صديق للجنس البشري، حيث تعتبر الكلاب المصابة بالكَلَب مسؤولة عن وفاة 25 ألف شخص كل عام.
تعتبر البلدان التي تحتوي على أكبر عدد من الكلاب الشاردة كالهند الأكثر تضرراً، وحسب منظمة الصحة العالمية فإن حوالي 36٪؜ من حالات الوفاة بسبب داء الكَلَب تحصل في الهند كل عام، والتي غالباً يكون ضحاياها الأطفال.
غير أن الموت بسبب عضة كلب أندر من هذا بكثير، على الرغم من أنه لا توجد إحصائيات عالمية معتمدة فإن من بين 4.5 مليون عضة كلب في الولايات المتحدة كل عام، تكون 30 منها فقط قاتلة.
4. ذبابة الـ(تسي تسي):
 12 من أكثر المخلوقات فتكاً بالنسبة للإنسان على الكوكب أجمع 1--71
يساوي حجم ذبابة الـ(تسي تسي) حجم الذبابة المنزلية تقريباً، ولكن لدغتها أقوى بكثير حيث تملك خرطوماً ضخماً تلدغ به الحيوانات الفقارية -ومن ضمنها الإنسان- وتمتص دماءها.
تنقل هذه الذبابة مرضا يسمى «داء المثقبيات» أو ”مرض النوم“، وهو مرض طفيلي يسبب الحمى وآلاماً في الرأس والمفاصل والتقيؤ، ثم تورّما في المخ ومشاكلا في النوم. يقدر عدد المصابين بالمرض بين 20 ألفاً و 30 ألفاً كل عام، ويموت ما يقارب العشرة آلاف من هؤلاء.
5. التماسيح:
 12 من أكثر المخلوقات فتكاً بالنسبة للإنسان على الكوكب أجمع 1---41
لا تهاجم التماسيح الإنسان بشكل خاص، ولكنها كحيوانات مفترسة تستغل الفرصة وتهاجم ما كل ما يتحرك أمامها، في إفريقيا وحدها هناك عدة مئات حالات هجوم تماسيح على الإنسان، وما بين ثلث ونصف الحالات تكون مميتة حسب نوع التمساح، كما تحصل العديد من حالات الهجوم هذه في مجتمعات صغيرة ولا يتم الإبلاغ عنها دائما.
حول العالم، تتسبب التماسيح في مقتل ما يقارب 1000 إنسان كل عام، وهو عدد ضحايا يفوق ضحايا القرش بكثير، وتعتبر التماسيح الأمريكية التي تتواجد في الولايات المتحدة والتماسيح الصينية في الصين أقل عدوانية من التماسيح الإفريقية لكنها تبقى خطيرة. في ولاية فلوريدا الأمريكية؛ توفي 22 شخصاً بسبب هجوم تماسيح أمريكية منذ عام 1948 حسب تقارير السلطات.
6. فرس النهر:
12 من أكثر المخلوقات فتكاً بالنسبة للإنسان على الكوكب أجمع 1---42 
يعتبر فرس النهر أكثر حيوان ضخم مميت يمشي على اليابسة، حيث يقتل ما يقارب 500 شخص كل عام في أفريقيا، ويعتبر حيواناً عدوانياً لديه أسنان حادة للغاية، وبوزنه الذي يصل حتى 275 كيلوغراماً يستطيع سحق إنسان حتى الموت.
7. أسماك الرقيطة:
 12 من أكثر المخلوقات فتكاً بالنسبة للإنسان على الكوكب أجمع 11515
أسماك الرقيطة Stingray – صورة: NetGeo
تعتبر هذه الحيوانات مسالمة ونادراً ما تهاجم، وغالبية حوادث هجومها على البشر تكون بسبب دوس الغواصين والسباحين عليها عندما تكون قابعة في القاع، ومع أن غالبية لسعاتها لا تعتبر خطيرة، ولكن بعضها يكون مميتاً، لذا فعليك أن تنتبه أين تدوس عندما تذهب للغوص.
8. قرش النمر:
 12 من أكثر المخلوقات فتكاً بالنسبة للإنسان على الكوكب أجمع 1-157
يعرف هذا القرش باسم ”نمر البحار“، وقد يصل طوله إلى خمسة أمتار، وهو يهاجم فرائسه وحده، ويصطاد ليلاً غالباً، وتتألف حميته الغذائية من العديد من الحيوانات التي تتنوع من الأسماك والسلاحف والحبارات والفقمات والأفاعي المائية والدلافين وحتى القروش الأصغر منه، لذا فهو يستطيع التهام الإنسان أيضاً.
9. القرش الأبيض الكبير:
 12 من أكثر المخلوقات فتكاً بالنسبة للإنسان على الكوكب أجمع 1-158
القرش الأبيض الكبير – صورة: NetGeo
من الطبيعي وجود هذا الحيوان في هذه القائمة، غير أنه غالباً ما يسمى ظلماً أخطر حيوان على وجه الكوكب، وهو أمر غير صحيح، فالقرش الأبيض الكبير لا يهاجم كل إنسان ينزل إلى الماء، كما لا يعتبر هذا الهجوم مهمة رسمية له، بل هو يهاجم الإنسان فقط عندما يكون في رحلة صيد من أجل الغذاء، وتلك غريزته فقط.
10. سمكة الصخرية:
 12 من أكثر المخلوقات فتكاً بالنسبة للإنسان على الكوكب أجمع 1--72
تعتبر هذه السمكة غريبة الشكل، وبالرغم من حجمها الصغير فهي أكثر سمكة سمّية في العالم، كما تستطيع أن تتخفى بين الحجارة مما يزيد من خطورتها. لدى هذه السمكة زعانف ظهرية قوية بشكل كافٍ لتثقب حذاءً، لذا فربما كان من الأفضل ألا تدوس على أي حجر في المحيط.
11. الأخطبوط أزرق الحلقات:
 12 من أكثر المخلوقات فتكاً بالنسبة للإنسان على الكوكب أجمع 1--73
ها نحن نقدم لكم حيواناً صغيراً آخراً يحمل سماً قاتلاً. يتغذى هذا الأخطبوط الصغير على السلطعون والجمبري، وهو يملك سماً بإمكانه قتل إنسان، ولكن ليس إنساناً واحداً فقط، بل يستطيع سمّ هذا الأخطبوط قتل 30 إنساناً في دقائق معدودة، وإن أردتم مقارنة سمه بسموم معروفة، فإن سمه أقوى من السيانيد بعشرة آلاف مرة.
12. زنبار البحر أو «هلام البحر الصندوقي»:
 12 من أكثر المخلوقات فتكاً بالنسبة للإنسان على الكوكب أجمع 1---43
يعتبر هذا الزنبار الكائن الأكثر خطورة في المحيط كله، وهو لا يملك عضة قوية ولا أسناناً حادة ولا حتى يملك فماً واضحاً، غير أن سمه القوي يتسبب بمقتل أعداد من البشر في قارة أستراليا أكثر من الأفاعي والقروش والتماسيح معاً، حيث يتألف جسمه من مجسات طويلة، وعلى كل مجس 5000 خلية لدغ لا تتحسس بالضغط، بل بالمواد الكيميائية الموجودة على سطح جلد ضحيتها.
يصيب السمّ الفتاك الجهاز العصبي والقلب ويسبب آلاماً كبيرة وصدمة تؤدي إلى سكتة قلبية أو شلل يمنع الضحية من السباحة إلى الشاطئ والموت غرقاً.
الآن بعد أن تعرفتم على أكثر الحيوانات فتكاً في البر والبحر، هل لديكم الجرأة لزيارة مواطنها الأصلية؟ هل أنتم قادرون على الذهاب إلى المياه الأسترالية دون الخوف من زنبار البحر الصندوقي؟ أو إلى آسيا دون النظر حولكم خوفاً من الأفاعي؟
 




المصدر: مواقع ألكترونية